alger-sport

اهلا وسهلا بزوارنا الكرام.ان شاء الله تفيدوا وتستفيدوا

منتدى رياضي شبابي.اخر اخبار الفرق الجزائرية وجديدها


    هل اصبحت عادة فينا او الاضاع تحتم علينا دلك

    شاطر

    ايوب السطايفي

    عدد المساهمات : 8
    تاريخ التسجيل : 05/02/2011

    هل اصبحت عادة فينا او الاضاع تحتم علينا دلك

    مُساهمة  ايوب السطايفي في الأحد فبراير 20, 2011 7:46 am

    بسم الله الرحمان الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    هل أصبحت عادة فينا أو الأوضاع تحتم علينا ذلك

    سنة 1982 انتصار تاريخي على الألمان بجيل ذهبي بقيادة الأسطورة بلومي,ماجر والبقية من النجوم التي صنعت البهجة والافتخار في نفسونا حتى وان لم نعايش وقتهم,ماذا بعدها نوم وسبات ومشاركات في الكأس الإفريقية,مشاركات لم تحقق أماني الشعب في ذلك الوقت رغم الأسماء الكبيرة من النجوم,رغم الانجاز التاريخي في المونديال الاسباني الذي منح شحنة معنوية هائلة للمنتخب والشعب,تلاه مونديال كإرثي بعد أربع سنوات من بعد رغم الخبرة التي اكتسبها نجومنا في ذلك الوقت تلتها سنوات عجاف إلا أن جاء العرس الإفريقي الذي احتضنته الجزائر فكان ختام جيل رائع من اللاعبين التي لم تكسب الجزائر مثلهم حتى الآن, كما يقال ختامه مسك فكانت أول وأخر كاس افريقية تزور خزائن منتخبنا الغالي

    فبقينا نتغنى بهذا الجيل الذهبي و انجازاته ونسينا ما لا يقبل النسيان أبدا ألا وهو الحفاظ على نفس الوتيرة من العمل و التخطيط لان ذلك الجيل كما يعلم الجميع ناتج عن سياسة مدروسة بعناية كبيرة ومخطط لها على الأمد البعيد لا القريب

    قد نختلق الأعذار و الأسباب ونجدها بعد عناء كبير فنحصرها في العشرية السوداء التي نحرت كل المجالات في وطننا الغالي

    لكن بعد عودة الاستقرار والسلم والأمان الذي عاد للبلاد والحمد لله بعد البحبوحة المالية التي نحياها الآن

    بعد الخروج من هاته العشرية الحمراء وانفجار الشعب بالأفراح بعد تأهل تاريخي للمونديال رغم انه لم يكن أبدا في مخططات مسئولينا الكرام

    بأرجل لاعبين جلهم من وراء البحار رمتهم الأقدار وكتب لهم أن يكبروا ويترعرعوا خارج الوطن الأم

    لاعبين اثبتوا حبهم و ولائهم للوطن الغالي للجزائر طبعا

    ها نحن نسير على الدرب نفسه دون أن نستخلص العبر والدروس و نقع في نفس أخطاء الماضي,ألا وهي العيش على ضفاف ما تحقق دون التفكير في ما هو آت أو التفكير في التحسن و التقدم إلى الأمام

    لقد بنينا أمالا عريضة بعد تأهلنا إلى العرس العالمي خاصة لما رأينا التحام الشعب و وقفته كرجل واحد من اجل مصلحة الوطن,لقد بنينا أحلامنا على هذا الانجاز لدرجة أننا جعلنا منه نقطة بداية نحو ماض مشرق ومسعد

    لكن الأيام اثبت عكس ما تمنينا وما توقعنا من مسئولينا,لقد اثبت الأيام أننا لا نعتبر و لانتعلم

    فأين مراكز التكوين لأجل تجنيد جيل يخلف من أسعدنا, من يخلف جيل أتانا من وراء البحار بعد عناء كبير

    لست ضد أبنائنا في المهجر لأنهم اثبتوا ومازالوا يبثون ولائهم للجزائر لكن إلى متى سنبقى كذلك

    أين البنية التحتية والمرافق الرياضية,صحيح أنها لا تأتى بين ليلة وضحاها,لكن إلى متى ستبقى هاته المشاريع مجرد حبر على الورق

    أو حبيسة الأدراج رغم أننا ننام ونحيا على خزينة مليئة بمليارات الدولارات

    هو موضوع أردت أن أناقشه نحن الأعضاء الكرام فيما بيننا فارجوا ألا نخرجه عن إطاره الرياضي

    وشكرا


      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة ديسمبر 14, 2018 3:14 am